الرحالة و المسافرون العرب

فيروس كورونا : كيف تحمي نفسك من العدوى أثناء السفر

فيروس كورونا | إذا كنت رحالة تهوى السفر والترحال من دولة لأخرى وتشعر بالشغف تجاه التعرف على الثقافات المختلفة التي تنتمى لكل دولة في العالم.

ولا تجد نفسك إلا وأنت تجوب شوارع البلاد وتدون ملاحظاتك في دفترك الصغير الذي يحمل ذكرياتك في كل مكان تزوه.

أو تخطط للاتقاط صورة تذكارية في كل مكان في العالم، لتحمل كل صورة العديد من المواقف والتفاصيل التي كانت خلف كواليسها، أو ترغب في التعرف على الشعوب والاحتكاك بها وجهًا لوجه.

أو حتى ترغب في التعرف على أسرار المطبخ في كل دولة والأطباق التي تشتهر بها أغنى المطابخ العالمية المعروفة.

وأيضًا ربما يتطلب عملك السفر والتنقل المستمر بين قارات العالم كعملك في الاستيرات والتصدير، أو ترغب بزيارة أحد المقربين إليك من المقيمين في دولة أخرى.

ففي الواقع قد يكون هناك العديد من الأسباب التي قد تجعل رغبة السفر مُلحة بالنسبة لك، سواء كانت هذه الأسباب ترفيهية أو قهرية، وكانت الأمور تسير على ما يرام ويمكنك فعل ذلك بسهولة من خلا إجراءات السفر الروتينية.

فيروس كورونا

أما بعد انتشار وباء الكورونا الجديد والذي كانت مصدره دولة الصين، التي تعد من أهم الدول التجارية في العالم في مطلع العام الحالي، انقلب الأمر رأسًا على عقب، وبالتأكيد ستصاب بالقلق إذا كنت مسافرًا لسبب ما أو قد لا تقدم على الخطوة وتؤجل العودة إلى بلدك من حيث تكون إذا كنت مسافرًا بالفعل.

فيرس كورونا الجديد، هو فيروس بدأ يتفشى في الصين بشكل مفاجئ وليس معروف المصدر، فيُرجح الخبراء أن الأساس بعادات الصينيين في تناول  أنواع  مختلفة من المخلوقات للطعام كالثعبان والخفاش.

أسباب انتشار فيروس كورونا

وعند تتبع التسلسل الجيني للفيروس، أنه يتشابه مع جينات الخفاش الذي يعد أيضًا أشهر أطباق المطبخ الصيني، لذلك يعتبر الخفاش هو المتهم الأول في نقل فيرس كورونا من الحيوانات للبشر.
الأمر الذي جعل العديد من الدول كالولايات المتحدة واستراليا واليابان وإيطاليا تغلق حدودها وتمتنع عن استقبال مسافريين من الصين أو من الأجانب العابرين عليها.

تعامل الطيران مع فيروس كورونا

كذلك فرضت المطارات على مستوى العالم ومنها مطار القاهرة، إجراءات لفحص الوافدين من الخارج للوقاية من دخول حالة مصابة إلى البلاد، من خلال وضع خطة طبية وقائية وتوفير فريق طبي مدرب على التعامل مع أي حالة مشتبه بها وكلف بفحص جميع الوافدين، على أن يتم حجز أي حالة مشتبه بها.

خاصة مع تزايد عدد الإصابات بشكل سريع وإعلان دول أخرى خارج الصين عن حالات مصابة بفيرس كورونا الجديد مثل الإمارات والفلبيين وروسيا.

 نصائح تفادي الإصابة بفيرس كورونا إذا كنت مسافرًا

  1. وفقًا للمراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض فتعتبر أول نصيحة هي تجنب السفر الغير ضروري خلال الفترة الحالية ولحين استقرار الأوضاع.
  2. إذًا ماذا عن السفر الضروري؟.. تكمن إجابة هذا السؤال في سلوكك عندما تصل إلى الدولة التي ستذهب إليها و أساسها عدم التعامل المباشر مع أي شخص تظهر عليه أعراض الكورونا التي تتشابه مع أعراض الأنفلوانزا التقليدية، من سعال وصعوبة في التنفس وغيرهم، وأيضًا الابتعاد عن أسواق الحيوانات إذا كنت في الصين تحديدًا.
  3. متابعة غسل اليدين جيدًا بشكل دوري، وإذا كنت في مكان مزدحم أو تتعامل مع شخص مر على الصين أو جاء منها حتى ولو لم تظهر عليه أعراض المرض، من الأفضل أن ترتدي الكمامة.
  4. لذلك من الضروري أن تعلم ما إذا كانوا الأشخاص الذين تتعامل معهم قد مروا على الصين، أو على دول توجد بها تجمعات من مختلف بلاد العالم كرحلات العمرة على سبيل المثال قريبًا أم لا.
  5. ولكن انتبه فلكل كمامة قواعد في ارتدائها، حيث إن لكل كمامة وجهان أحدهما باللون الأزرق الذي يكون للخارج عندما ترتديها، والآخر بالأبيض والذي يكون للداخل، وتأكد من أنها تغطي الأنف والفم معًا وليس الفم فقط.
  6. وانتبه لحركة يدك، حيث لا يجوز أن تلمس الجزء الأزرق، إذ أنه هو الجزء الذي تتجمع على سطحه الميكروبات.
  7. وعندما تريد خلعها قم بذلك من خلال الأحبال المطاطة الخاصة بها وليس من أي مكان آخر حتى لا تنقل الميكروبات، وانتبه جيدًا ألا تزيد مدة ارتداء الكمامة الواحدة عن 8 ساعات ثم تتخلص منها.

حفظ الآمان داخل المطار

أما عن إجراءات الأمان أثناء وجودك داخل المطار، فعليك الالتزام بتعليمات الفريق الطبي المتواجد داخل المطار والخضوع للفحص الطبي من أجل الحفاظ على سلامتك إلى جانب الإجراءات التي ذكرناها سابقًا.

نصائح وقائية عند السفر بشكل عام

  • وعندما تسافر بشكل عام أو تذهب في جولة سياحية خارج البلاد، عليك معرفة التاريخ المرضي للدولة التي ستتوجه إليها أو عما إذا كان هنا تطعيم معين لابد أن تتناوله قبل السفر.
  • فعلى سبيل المثال هناك قائمة تطعيمات روتينية لأي مسافر يتوجه لرحلة الحج، أو العمرة حتى وإن كانت في أي وقت من السنة، لتجنب العدوى ببعض الأمراض، كتطعيم الحمى الشوكية وتطعيم الأنفلوانزا الموسمية.
  • كذلك من الضروري عندما تسافر أن يكون في حقيبتك الأدوية المهمة كخافض الحرارة والمسكن، وتناول السوائل بكثرة، وتجنب الجروح حتى لا تكتسب عدوى إذا تلوث الجرح، والحفاظ على النظافة الشخصية.

نصائح وقائية لتجنب العدوى داخل الطائرة

اذا كنت ستسافر بالطيران قم بتعقيم المساند وطاولة الطعام الخاصة بمقعدك قبل أن تجلس حيث تعتبر بيئة خصبة للميكروبات، ثم تعقيم يديك، بالإضافة إلى تناول السوائل بكثرة، وحاول أن تتلاشى المقاعد التي توجد في الممرات لأنها تكون أكثر عرضى للفيروسات، وذلك لأن طاقم الاستضافة يعبر منها أثناء عمله وتعامله المباشر مع كل الركاب وقد يحمل أحدهم عدوى ما.

مصدر منظمة الصحة العالمية

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.