الرحالة و المسافرون العرب

عاصمة فيتنام : استكشف أجمل الاماكن السياحية في هانوي

عاصمة فيتنام ، هانوي ، تأسست قبل أكثر من 1000 عام، وهي غنية بالتاريخ، حيث تعود شوارع حيها القديم المتعرج إلى القرن الرابع عشر. تجول في هذه الممرات التي تصطف على جانبيها الأشجار مرورًا بالواجهات الاستعمارية المتهدمة التي ستعيدك إلى الزمن القديم. ومع ذلك، يمكننا القول إن هانوي اليوم هي أكثر بكثير من الماضي. حيث يتم تنشيط المدينة القديمة بالمقاهي الحديثة والمطاعم ذات المستوى العالمي والمعارض الفنية الرائعة.

ما يمكن فعله في هانوي عاصمة فيتنام

سوف تفاجئك عاصمة فيتنام بكل ما فيها، سوف تجذبك وتبتلعك في ضواحيها. تأسست هذه المدينة على طول النهر الأحمر، وقد تم تسميتها هانوي ثانغ لونغ ( بمعنى التنين المرتفع) من قِبل الإمبراطور لي تاي عام 1011. وعلى مدى 1000 سنة من الحروب والكوارث الطبيعية والإدارات المختلفة للبلاد، نمت هانوي وتحولت من مستنقعات رديئة إلى العاصمة الأكثر كاريزمية كما هي اليوم. تمعن في تفاصيل العمارة القديمة، وتسابق مع جيل الألفية بالدراجات النارية السريعة في الشوارع الواسعة، واشرب أفضل عصائر الفواكة الطازجة في الحي القديم. هنا كل ما يمكنك أن تفعله في عاصمة فيتنام الجذابة.

المعارض الفنية في عاصمة فيتنام

معرض فيتنام الفني في هانوي
معرض فيتنام الفني

لطالما اشتهرت هانوي بأنها عاصمة الفن الفيتنامي، حيث يضم متحف الفنون الجميلة الأنيق المجموعة الأولى في البلاد، بما في ذلك القطع الأثرية القديمة والقطع الانطباعية. للحصول على شيء أكثر عصرية، توجه إلى مانزي أو معرض فيتنام الفني. كلاهما من أفضل الأماكن التي تنبض بالمشهد الفني في عاصمة فيتنام. تشمل مساحات المعرض الأصغر مجموعة “ناها سان” في المشروع الحضري لمدينة هانوي الإبداعية الصاعدة.

بحيرة هوان كيم في عاصمة فيتنام

بحيرة هوان كيم في عاصمة فيتنام
بحيرة هوان كيم

تقع بحيرة هوان كيم في قلب هانوي وتجسد روح المدينة. يذهب إليها السكتن المحليون كل صباح للمشي، أداء التمارين الرياضية، لعب كرة الريشة، الراقص وحتى الإنضمام إلى مجموعات اليوغا. ثم يعودون إلى منازلهم عند غروب الشمس، وبعد حلول الظلام، يعج المكان مرة أخرى بالسكان المحليين من محبي السهر لأخذ هواء المساء. إلى الشمال قليلاً لا يجب تفويت المعابد الهادئة والمقاهي المطلة على البحيرة بعيدًا عن ضجيج وسط المدينة.

تذوق طعام الشارع في هانوي

تذوق طعام الشارع في هانوي
الطعام الفيتنامي التقليدي

يوفر التجول في السوق الصباحية تلميحًا محيرًا لما يمكن أن تتوقعه على طاولتك في عاصمة فيتنام. للحصول على مذاق أصيل لهانوي، لا تبحث عن المطاعم العالمية في الحي القديم. بل ابحث عن مطعم بهو (بمعنى حساء المعكرونة) فهو ملك المطبخ هناك، فالطعام يقدم في الأواني البخارية مع مرق اللحم الممزوج بالينسون. بينما تملأ رائحة مطعم ” بان شا” التي لا تقاوم الهواء، حين يتناثر دخان اللحم المشوي على الفحم الحار. وفي السنوات الأخيرة ظهر في عاصمة فيتنام مجموعة متزايدة من غرف الطعام العالمية الرائعة، التي تقدم كل شيء تقريبًا من المقبلات الباردة والساخنة إلى أطباق التحلية.

تجول في الحي القديم في العاصمة الفيتنامية

الحي القديم في العاصمة الفيتنامية
الحي القديم

يقدم الحي القديم في هانوي حمولة زائدة حسية للعيون والأذنين والأنف. حيث تنجرف خصلات البخور إلى الشوارع من المعابد القديمة التي رسمت شغبًا باللون الأحمر والبرتقالي، بينما في الزاوية البعيدة تختلط قعقعة مطرقة الحداد مع صوت بائع فاكهة متنقل. لتغمر نفسك بالكامل، احصل على خريطة للاستكشاف من أكشاك الجرائد. أو انطلق في جولة عفوية في هذه المتاهة للأسواق، ومطابخ الشوارع، ومنازل المتاجر والمزيد.

الحي القديم التاريخي في عاصمة فيتنام هو عبارة عن كيلومتر مربع واحد فقط، وعلى الرغم من صغره إلا أنه يتكون من 36 شارعًا متفرعًا. كان الشارع كله موطنًا للحرفيين والتجار منذ القرن الخامس عشر. ولا زال سحرالحي القديم قائمًا حتى يومنا هذا، ولعل ذلك ما جعله واحهة سياحية هامة جداً في هانوي. استعد لتتعجب أثناء تجولك من شارع الفضة إلى شارع الخيزران، وأثناء المشي من شارع الحرير إلى شارع الديكور . فكل هذه الشوارع وأكثر على مرمى حجار متلاسقة بعضها خلف بعضها.

استكشف ثقافة مقاهي هانوي

القهوة الفيتنامية في هانوي
القهوة الفيتنامية

يمكنك الجلوس والانتظار على أحد مقاهي هانوي بينما يتم ترشيح قهوتك ببطء، حينها ستتمكن من فهم عاصمة فيتنام بشكل أفضل. فهي سريعة الإيقاع للوهلة الأولى، ولكن حين تستكشفها بتمعن ستجد أن الإيقاع الحقيقي لحياة المدينة بعيد كل البعد عن التعجل. إلى جانب الآلاف من المقاهي التي تبيع القهوة الفيتنامية التقليدية، تقدم مجموعة من المقاهي المتنامية الفريدة من نوعها إسبرسو وماكياتو  ينافس أروع  أكواب الكافيين في العالم. فلا أحديستطيع تقديم القهوة أفضل من الفيتناميين!

وجهات أخرى يجب رؤيتها في عاصمة فيتنام

ابدأ يومك مبكرًا بالتجول في عاصمة فيتنام واستمتع بإيقاع الحياة المنعش للمدينة، هناك الكثير من المعالم التي تحتاج إلى الاستكشاف، ومع كل خطوة تخطوها في هانوي ستتكشف أمامك حكايات البلاد. لذا تعرف معنا على أفضل الوجهات.

معبد العامود الواحد في العاصمة الفيتنامية: تم بناء هذا المعبد الخشبي البوذي في منتصف بركة لوتس على عمود حجري واحد من قبل الإمبراطور ” لاي ثيا تو” في عام 1049. تشير المحفوظات إلى أنه تم بناؤه تكريمًا لإلهة الرحمة، التي استجابت لصلاة الإمبراطور. وقد تم تصميم الهيكل ليشبه ازدهار زهرة اللوتس من المياه الموحلة، وهو رمز للنقاء في الفلسفة البوذية.

دار الأوبرا في هانوي: لا يمكن زيارة عاصمة فيتنام دون المرور على دار الأوبرا التي تشيدتفي مطلع القرن العشرين في ظروف استعمارية. وبالإضافة إلى كونه مبنى جميل وجذاب من الخارج فهو يعد أكبر مسرح في دولة فيتنام. وبعد ما يقرب من 100 عام من التشغيل ، تم تجديد دار أوبرا هانوي بعناية تامة في عام 1997، وقد أصبحت الآن مجهزة بأحدث المرافق والمعدات والديكورات. والجدير بالذكر أن هذا المكان يجذب الكثير من فناني الأداء والموسيقيين المشهورين.

متحف المرأة الفيتنامية: متحف المرأة الفيتنامية هو واحد من أكثر المتاحف في عاصمة فيتنام شهرة وزيارة، على الرغم من أنه متحف حديث بعض الشيء. يضم المتحف سلسلة من المعارض الممتازة التي تعرض الأزياء والقطع الأثرية والحرف اليدوية والصور الفوتوغرافية والمذكرات من ال 100 عام الماضية، ويكشف المتحف عن الدور المحوري للمرأة الفيتنامية في تاريخ بلدها ومجتمعها.

متحف الإثنولوجيا في هانوي:  يُظهر هذا المتحف المدهش الحياة اليومية للأقليات العرقية في فيتنام، والتي يبلغ عددها 54 عرقًا مختلفًا. يستضيف المتحف الذي صممه المهندس المعماري العرقي “ها دو لينش” والمهندس المعماري الفرنسي ” فورونكي دوليفس”  ثلاث مناطق عرض رئيسية. تعرض المعارض الأزياء الثقافية والحرف اليدوية وأشرطة الفيديو والمصنوعات اليدوية؛ في حين أن الفضاء الخارجي يعرض نسخًا طبق الأصل من الهندسة المعمارية العرقية بالحجم الطبيعي.

الوقت المناسب لزيارة عاصمة فيتنام

المناخ  في عاصمة فيتنام يدعو السياح من أبريل إلى يونيو، لكن هانوي جميلة بشكل خاص في مايو عندما تتفتح العديد من الأشجار وترفع الزهور البرتقالية والبيضاء والأرجوانية والحمراء. ستنقل مناظر الشوارع في هذا الوقت إلى مستوى آخر. أكتوبر ونوفمبر أيضًا شهران ممتازان للزيارة عندما تكون درجات الحرارة أكثر برودة.

الوصول إلى عاصمة فيتنام

يخدم عاصمة فيتنام مطار “نوي باي الدولي” وكذلك القطارات. كما تربط شبكة الحافلات جميع الوجهات الرئيسية داخل البلاد، وتربط أيضًا الحافلات الدولية العاصمة مع لاوس.