الرحالة و المسافرون العرب

دار الاوبرا المصرية : شمس الفنون في سماء القاهرة

الموسيقى غذاء الروح، والثقافة منارة للعقل، فماذا إذا توفر لك مكان يجمع بين الاثنين؟ هل تتخيل نفسك وقتها كيف ستبدو وأنت تجلس في منبع الفن والعلم معا؟ فزيارة قصيرة إلى دار الاوبرا المصرية كفيلة أن تنقلك من حالة إلى أخرى؛ حيث ستكون تجربة فريدة وثرية لك.

في العاصمة المصرية، القاهرة، وتحديدا في حي الزمالك بالقرب من كوبري قصر النيل بأرض الجزيرة، تقع دار الأوبرا المصرية، فبكل سهولة تستطيع الوصول إليها، إذا كنت أحد مستخدمي مترو الأنفاق، انزل في محطة الأوبرا، ثم اصعد إلى الطريق لتجدها قابعة أمامك مباشرة.

دار الاوبرا المصرية .. أناقة لا حدود لها

وبالنظر إلى دار الأوبرا المصرية ستجد مبنى تم رسمه بطريقة أنيقة ودقة معمارية فريدة، جعلته يتحول إلى مقر فني مميز أشبه بنظائره حول العالم؛ حيث اختار الخديو إسماعيل أمهر المهندسين المعماريين من روسيا وإيطاليا؛ لتصميم الأوبرا. ومع بدء إنشائها؛ اهتم الخديو بالزخارف والنقوش، واستعان برسامين ومصورين؛ من أجل تزيينها بالشكل الذي يليق.

وعقب تأسيسها، اقترحت «مارييت» ابنة الخديو، أن يقيم بها أول مسرحية شعرية تحكي تاريح مصر القديمة، وخرجت «أوبرا عايدة» المعبرة عن مصر، والزاخرة بالغناء والموسيقى البديعة.

واستطاعت دار الاوبرا المصرية جذب انتباه وإعجاب الكثيرين؛ حيث قدمت أبرز وأهم الأنشطة الثقافية المتنوعة التي تلائم كل الأذواق، وتمكنت من الإسهام في بناء الفن القومي داخل مصر، فنجد العروض الموسيقية والفنية المقامة بها تجمع بين عدد من الثقافات المختلفة، والتي ترتبط بالجذور الشعبية لكل دولة على مستوى العالم.

وهناك أيضا العديد من الحفلات التي تتيح فيها الفرصة للشباب؛ لإظهار مواهبهم بها، إلى جانب اهتمامها بتقديم عروض عالمية تناسب كل الأذواق والاهتمامات، سواء حفلات موسيقية وغنائية أو لقاءات ثقافية، وكذلك فن المسرح.

زيارة دار الاوبرا المصرية

دار الاوبرا المصرية
زيارة دار الاوبرا المصرية

وإذا لم تكن من أبناء القاهرة ويصعب عليك الانتقال والسفر لزيارة اوبرا القاهرة وحضور عروضها الفنية والثقافية؛ انتظر مكانك ولا تحزن، فدار الاوبرا المصرية ترسل فرقًا فنية إلى محافظات مصر في جولات داخلية؛ لتقديم العروض وإتاحة الفرصة لنشر الثقافة والفنون في ربوع البلاد.

وبداخل دار الاوبرا المصرية ، هناك الكثير من الأماكن الرائعة، مثل: متحف الأوبرا، ومكتبة الموسيقى، ومعرض الفنون، بالإضافة إلى بعض المطاعم المجاورة لمسرح الهناجر والفنون، إلى جانب مكتبة المجلس الأعلى للثقافة.

خذ قرارك، واتجه إلى دار الاوبرا المصرية ، ولا تقلق فزيارتها مجانية تمامًا، وفي أي وقت، عدا العروض المسرحية واللقاءات والندوات، وقتها عليك أن تحصل على تذكرة للحضور.

انشطة في اوبرا القاهرة

أنت بداخلها؟ الآن! ماذا عليك أن تفعل ومن أين تبدأ زيارتك؟ احصل على جولة في قصر الفنون الثقافي داخل دار الاوبرا المصرية ، وهو خاص بعرض أعمال الفنون التشكيلية؛ حيث يمكنك متابعة جدول العروض التي تستضيفها الأوبرا سنويًا، ومن أبرز المعارض التي يمكنك متابعتها، معرض الخط العربي والتريناليات والبيناليات الدولية، إلى جانب المهرجانات والأسابيع الثقافية الدولية، وبعض الأحداث الثقافية العالمية الهامة مثل يوم المرأة العالمي وعام «مصر-إيطاليا».

وإذا لم تكن من هواة الفنون التشكيلية، توجه إلى «مركز الهناجر للفنون»؛ حيث يمكنك مشاهدة العروض المسرحية والفنية على المسرح الصغير الملحق به، ولا تغفل المرور أيضا داخل المركز على قاعة العرض والمتحف الصغير. ومعلومة صغيرة دوّنها في مفكرتك حتى لا تنساها، فـ«مركز الهناجر للفنون» يقيم يوم السبت من كل أسبوع مجانا، «نادي الكارتون المصري»؛ لذلك تعد فرصة مناسبة للغاية لاصطحاب طفلك أثناء إجازته المدرسية؛ للتعلم وممارسة فن الرسم.

مسرح دار الاوبرا

وتضم اوبرا القاهرة مسرحًا كبيرًا تقام عليه العروض الأوبرالية والحفلات الغنائية الضخمة، التي يكون أغلبها كلاسيكيا، والحضور بالملابس الرسمية، ولا تقلق فالمكان مؤمن تمامًا ومجهز بحوالي 1200 مقعد، فقط تابع جدول العروض قبل الذهاب. وهناك المسرح الصغير، الذي يستوعب 500 زائر، وتقام فيه ندوات ولقاءات وورش ثقافية وبعض العروض غير الرسمية.

انتظر لحظة والتقط أنفاسك، واذهب لتناول وجبة الغداء في كافيتريا دار الاوبرا المصرية ؛ حيث يمكنك اختيار وجبتك المفضلة والجلوس لتناولها بين الزرع والأشجار والزهور.

أنشطة في دار اوبرا القاهرة

وبعد تناول وجبتك، استكمل جولتك، واحضر بعض العروض المصرية والعالمية الخاصة بالشباب من هواة المسرح، ولا تفوت زيارة «مكتبة الموسيقى»، فهي تحتوي على عدد من القاعات المهمة، مثل: قاعة الفيديو، وقاعة الاطلاع، وقاعة الاستماع، وقاعة تحقيق تراث الموسيقى العربية، التي يعرض بها كل ما تذخر به المكتبة من مقتنيات، مثل: الأفلام، والصور الفوتوجرافية، وقصاصات الجرائد، وماكيتات العروض الفنية، إلى جانب الشرائح الضوئية، والأعمال الفنية والثقافية التي قدمت على مسارح دار الاوبرا

مصدر الموقع الرسمي