الرحالة و المسافرون العرب

بركان تانكوبان باندونج اندونيسيا: أجمل 7 أنشطة سياحية

بركان تانكوبان | الرحالة المسافرون العربهل فكرت يومًا في زيارة بركان لمشاهدة الحمم البركانية، أو تلك الانفجاريات الهائلة التي يحدثها والتقاط الصور هناك؟، هل لديك الشجاعة لفعل ذلك؟ دعني أخبرك أن الأمر ليس صعبًا أو مستحيلًا. فإن رغبت يمكنك فعل ذلك بالطبع، وبالتحديد في بركان تانكوبان المذهل!.

يقع بركان تانكوبان Tangkuban Perahu في لومبانج، على بعد حوالي 28 كم من مدينة باندونج وهي عاصمة مقاطعة جاوة الغربية، وهذا ما يجعل الرحلة اليومية المثالية من باندونج أسهل، فإذا كنت ترغب في استكشاف خيارات المشي لمسافات طويلة حول تانكوبان براهو أو لومبانج، عليك أن تبدأ في وقت مبكر حتى تستمتع بالمغامرات طوال اليوم.

زيارة بركان تانكوبان في باندونج

إن زيارة أي بركان نشط في إندونيسيا يتوج في الغالب بحكاية مثيرة للاهتمام، خاصة بالنسبة لتانكوبان براهو؛ فتلك الانفجاريات وتدفقات الحمم التي حدثت على مدى فترات طويلة من الزمن قد خلقت بعض العجائب الجيولوجية الفريدة؛ التي حولت التلال المحيطة بمدينة باندونغ إلى عجائب خلابة.

فرحلة اليوم إلى بركان تانكوبان براهو على وجه الخصوص، توفر ملاذًا مثاليًا للعائلة بأكملها أو لقضاء يوم ممتع مع الرفاق، حيث يتوفر في المنطقة بائعون للمواد الغذائية ومحلات بيع الهدايا التذكارية وحتى العبوات الزجاجية من مسحوق الكبريت، مما يحافظ على ارتفاع معدل التسوق هناك.

تعرف على: جزر اندونيسيا السياحية | الوجهة المثلى للاستجمام وقضاء شهر العسل

الأنشطة السياحية في بركان تانكوبان

  • مع اقترابك من الدخول بسيارتك، وحتى قبل أن تصل إلى البركان ستستنشق رائحة البيض الفاسد المنبعث من غازات الكبريت، وستقابل أعدادًا من الأشخاص المحليين الذين يحاولون بيع الهدايا التذكارية. وبمجرد خروجك من هذا الحشد، ستتم مكافأتك بمشاهد مذهلة من الدخان المتصاعد المتدفق من فوهة كاوا راتو.
  • وهذا بالطبع يجعل فرص التقاط الصور مثالية. فيمكنك اتخاذ سيلفي مع البركان فهي لحظة نادرًا ما تتكرر في العمر مرتين، كما يمكنك أن توثق جمال اندونيسيا وأنت بها؛ لذا كن مستعدًا وحافظ على عصا السيلفي في متناول يدك.
  • كما يمكنك بالطبع التقاط الصور التذكارية بجوار الضباب الذي ينبعث من فوهات البركان، والذي يعتبر مشهدًا مميزًا يمزج بين جمال الطبيعة وروعة اللحظة.
  • تعتبر زيارة الينابيع الساخنة في فوهة Kawah Domas نشاط رائع يمكن القيام به، فبعد نزهة قصيرة لمدة 30 دقيقة من Kawah Ratu، يمكنك رؤية الينابيع الساخنة التي تكثر في هذه المنطقة، وشراء البيض من أحد الأكشاك الموجودة هناك، والقيام بغلي البيض فيها لمزيد من الإثارة والاستمتاع. أو الاسترخاء بجوار أحد الينابيع الساخنة بالمياه الكبريتية المتواجدة بكثرة .
  • على الرغم من عدم إمكانية الوصول إلى فوهة Kawah Upas بسهولة، إلا أنها تتمتع بحصتها العادلة من المعجبين. فعلى الرغم من التضاريس الحادة والرملية الموجودة بها، وعلى الرغم من أن فوهتها أصغر وأضيق من غيرها، إلا أنها تقدم مناظر ممتازة وفرصًا كبيرة للابتعاد عن جحافل السياح الأخرى.
  • يمكنك تخطي الفوهات خلال زيارتك، والتمتع بالتقاط الصور واحتساء طبق ساخن من المعكرونة والبيض في واحدة من أكشاك الطعام الكثيرة المحيطة بمعلم لومبانج السياحي الشهير.
  • وأنت هناك لا تنسى أن تجرب ماء جوز الهند ذو المذاق المميز، ويمكنك أيضًا عمل تدليك بالطين والمياه الكبريتية؛ لكي تتخلص من بعض الأمراض مثل الروماتيزم وتستعيد حيويتك من جديد.
وأيضًا: اسواق باندونج : تعرف على أفضل 7 أسواق في مدينة باندونج الإندونيسية

نصائح زيارة البركان

  1. عند نقطة الدخول تانكوبان قد لا يستطيع الجميع تحمل رائحة الكبريت المنبعثة، لذلك من الأفضل وضع مناديل لتغطية الوجه أو ارتداء الأقنعة.
  2. ارتدي السترة الخفيفة حتى يمكنك الحصول على بعض نسمات البرد والرياح هناك. كما يمكن أن تحظى أيضًا بالمطر، وذلك بسبب الظروف الجوية غير المتوقعة حول البركان.
  3. تأكد من الوصول إلى الفوهة في وقت مبكر من الصباح، من أجل تجنب الضباب الذي يميل إلى الظهور في وقت مبكر من بعد الظهر جنبًا إلى جنب مع جحافل السياح.
  4. إذا كنت من محبين التسوق وممن يبحثون عنه في كل مكان، لا تتردد في التجول في الأزقة للتسوق وشراء الهدايا التذكارية المثيرة للاهتمام، ولكنك ستحتاج إلى المساومة قليلًا للحصول على سعر جيد.

الوصول إلى بركان تانكوبان

يعادل الوصول إلى بركان تانكوبان يوم كامل من التجول في باندونغ، التي تقع على بعد 30 كم تقريبًا. لذا أفضل طريقة للقيام بذلك هي استئجار سيارة أو دراجة خاصة، والخروج في الصباح الباكر في الساعة 8 صباحاً، حتى ترى السوق العائمة الجميلة في لومبانج، ومزارع الفراولة والشاي في الطريق.

ومع التنقل الشخصي بالدراجة، يمكن للمرء أن يذهب ليس فقط إلى مدخل البوابة، ولكن إلى الحافة نفسها بجانب هذا البركان الأسطوري، حيث تقع الفوهة الرئيسية، والتي لن يمكن الوصول إليها بالسيارة.

أسعار دخول البركان

تتضمن أسعار الوصول بالسيارة إلى فوهة بركان تانكوبان 250 ألف روبية؛ أي ما يقارب من 300 دولار. وباعتراف الجميع هي رحلة مكلفة بعض الشيء مقارنةً مع غيرها من عوامل الجذب الأخرى في باندونغ وما حولها، فالأجانب يجب أن يدفعوا 10 مرات أكثر من السكان المحليين. فهذا هو المعيار في معظم مناطق الجذب السياحي هناك.

فرسم الدخول إلى بركان تانكوبان هو 300 دولارًا أمريكيً للشخص الأجنبي الواحد، أما السكان المحليين فيتعين على الواحد منهم دفع 20دولار فقط. لذا، إذا كنت مع مجموعة من الأصدقاء المحليين وكنت تتحدث قليلًا لغتهم من الممكن أن تحصل على تذكرة محلية.