الرحالة و المسافرون العرب

متحف سيوة حافظ تراث واحة آمون : أبواب من زيتون وجدران من ملح

شاهد على تاريخ واحة الغروب

متحف سيوة أو البيت السيوي كما أطلق عليه البعض، تعود قصته حينما وقع في غرام سيوة دبلوماسي كندي، فخشى أن تسقط عادت وتقاليد وآثار أهلها في بئر النسيان مع دخول المدنية والتطور، فطرح الفكرة وتم تحويلها إلى واقع، وتحقق الحلم من خلال منحة الحكومة الكندية، وفتح المتحف أبوابه أمام الزائرين عام 1990 ميلادياً.

يمثل متحف سيوة بشكله التقليدي، وبساطة تصميه، حياة أهل سيوة، يكتسي بألوانه التي تشبه لمعة الرمال الذهبية، ويحوي مقتنيات مختلفة لسكان سيوة، كما يحكي حياة أهلها القديمة، ويشبه المنزل القديم لأهل سيوة، ويسطر مراحل حياتهم على جدران المتحف.

متحف سيوة .. شاهد على تاريخ الواحة

تعددت اسماء سيوة مابين بنتا في العصر الفرعوني كما وجد على معبد إدفو بأسوان، وواحة آمون بالعصر الروماني، أو واحة الأقصى كما أطلق عليها العرب، ومهما تعددت الأسماء استعد الآن لجولة بين جدران متحف سيوة الشاهد الوحيد على تاريخها:

  1. يتكون متحف سيوة من طابقين ويضم مختلف الصناعات السيوية القديمة.
  2. مبنى المتحف مصمم من المواد الأصلية المحلية والتقليدية لأهل سيوة، واستخدم الكرشيف في بنائه وهو مزيج من الملح الصخري المجفف بالشمس مختلط به الطين؛ للحفاظ على درجات الحرارة داخل المنزل، والسقف مصنوع من الجريد.
  3. يحتوي البيت السيوي على مشغولات يدوية من صناعة أهل سيوة، متمثله في السجاجيد والمجوهرات، واللآلات الموسيقية، وملابس مطرزة.
  4. يوجد في المتحف على مشغولات يدوية عن التاريخ السيوي الأمازيغي.
  5. يعتبر المتحف توثيق حضاري وطبيعي حيث دون من خلاله اللهجات السيوية، والمحميات الطبيعية، وطرق الري والبناء عند أهل سيوة.
  6. تجد داخل المتحف توثيقاََ للشعر والموسيقى السيوية.

ويكمن جمال تصميم المتحف في أبوابه ونوافذه المصنوعة من أخشاب شجر الزيتون، واستخدم في بناء متحف سيوة مادة «الطفلة» للصق الأحجار، بعد وضع الرمال، حتى ينسجم المتحف مع الجو القاري الذي تتميز به سيوة، فتجده في الشتاء دافئاً، وفي الصيف رطباً.

أسعار دخول متحف سيوة

لن تكلفك زيارة متحف سيوة الكثير من المال، وتختلف تذاكر الدخول في المتحف من شخص لآخر:

  •  5 جنيهات للمواطن المصري.
  • جنيهان للطالب المصري.
  •  10 جنيهات للفرد الأجنبي.

أماكن ننصحك بزيارتها بعد زيارة متحف سيوة

بعد زيارتك البيت السيوي، يمكنك زيارة العديد من الأماكن الساحرة في واحة الغروب.

  1. منطقة الحفريات: وبها ملايين الحفريات من آلالف السنوات.
  2. قلعة شالي: وتعرف بسيوة القديمة وهي التي يرصدها متحف سيوة، حيث عاش الإنسان السيوي القديم في قلعة شالي، وبمكن شراء ما يخطف أنظار في متحف سيوة من خلال سوق شالي أيضاً.
  3. جبل الدكرور : أكبر جبال سيوة ويمكنك رؤية الواحة بأكملها من خلاله.
  4. بلاد الروم : مجموعة المقابر الرومانية وتتميز بجمال تصميمها، ولم يتبق منها سوى فتحات الصخر والعمدان أمام المقبرة.

سيوة واحة الغروب

منذ بدء زيارتك لها تجلب إليك سلام نفسي لن تشعر به إلا بين أهلها، بعادتهم وتقاليدهم التي مر عليها قرون من الزمن، نقوش خلال متون الأيام تحكي حكايات عن جنة مصرية على أرض الرمال.

هي سيوة ، واحة الغروب التي تبعد عن ساحل البحر المتوسط 300 كيلو متر، وتتبع محافظة مرسى مطروح فهي منبع تعبئة المياه الطبيعية،  وواحدة ضمن أفضل أماكن السياحة العلاجية. حيث تجد الرمال الصفراء الناعمة، وهي من أهم مصادر الطب البديل التي تستخدم في علاج أمراض الروماتيزم والتهاب المفاصل. ويعتبر الحمام الرملي هو الطريقة المتبعة للاستشفاء في وقت الضحى وقبل غروب الشمس.

تضم سيوة 4 بحيرات مختلفة. كما يوجد بها معبد آمون  وهو أهم الآماكن التاريخية والآثرية في الواحة، وتأتي أهميته بأنه شاهداً على فترة الإعتدال المناخي في مصر، فكان يدون ظاهرة الإعتدال الربيعي التي كانت تحدث مرتان كل عام.

السفر إلى سيوة

– السفر من خلال شركات النقل الجماعي بميدان عبدالمنعم رياض وألماظه من القاهرة.
_ شركة وسط الدلتا للنقل «الموقف الجديد» في حالة قدومك من الإسكندرية.
– التنقل داخل الواحة والوصول لمتحف سيوة يكون عن طريق عجل او موتوسيكل .

مصدر هيئة تنشيط السياحة