الرحالة و المسافرون العرب

متحف المجوهرات الملكية : رحلة في أغلى مكان في العالم

بعد قيام ثورة يوليو عام 1952 والقضاء على الحكم الملكي؛ قام مجلس إدارة الثورة بمصادرة مجوهرات ومقتنيات العائلة المالكة، وتم اختيار قصر الأميرة فاطمة حيدر _إحدى أميرات العائلة العلوية_في مدينة الإسكندرية لإنشاء متحف للمقتنيات سمي متحف المجوهرات الملكية ، يتميز المتحف بفخامة وأصالة معماره وجمال بناءه من الداخل والخارج وشيد عام 1923 على طراز أوربي كان منتشرا حينذاك، فنجد الجدران والأسقف مزينين بنقوش تهبه رونقاً خاصاً، وتم افتتاح المتحف عام 1986.

متحف المجوهرات الملكية بالإسكندرية، الذي تم إنشاؤه عام 1923، سيفيدك جدا ويروق لك إذا كنت من مُفضلي الحياه التراثية والأجواء الملكية بكل ما تحمله من سمو وتميز، كونها ليست مجرد  سياحة استجمام أو رفاهية فقط، بل هي استعادة لأزمنة حافلة بالتقلبات السياسية والاجتماعية.

بزيارتك متحف المجوهرات الملكية ستنبهر بطراز معماري قديم ذو طابع أوروبي فريد، وتيجان ملوك مر عليهم الزمان، ومجوهرات ملكية نادرة صٌممت بالاسم لأصحابها، مع تحف تنفرد بأنها القطعة الوحيده بالعالم، إضافه للعديد من الأوسمة والقلادات والميداليات التذكارية وساعات الجيب الذهبية المرصعة بالماس.

قد يهمك: كورنيش الاسكندرية : أفضل 17 نشاط سياحي بكورنيش عروس المتوسط

تاريخ  قصر متحف المجوهرات الملكية

عام 1919م بدأت زينب هانم فهمي بتأسيس قصر المجوهرات، على مساحة وقامت ابنتها الأميرة فاطمة حيدر بإكمال البناء أقامت به عام 1923م، تم بناء القصر على طراز أوروبي على يد مهندسين وفنانين من بلجيكا وإيطاليا وفرنسا، يتكون من جناحين شرقي وغربي يصل بينهم ممر، ويتكون كل جناح منهما من طابقين وبدروم، وتزين القصر من الخارج حديقة غناء تحتضن أشجار الزينة والنباتات والزهور، تبلغ مساحته نحو 4185 مترًا مربعًا، ويقسم لعشرقاعات لعرض مقتينيات الأسرة العلوية، منها ثلاث قاعات كامله لعرض مقتنيات الملك فاروق.

وبعد قيام ثورة يوليو ومصادرة ممتلكات العائلة الملكية؛ تم استخدام القصر كاستراحة لرئاسة الجمهورية، ثم صدر قراراً جمهورياً بتحويل القصر إلى متحف للمجوهرات، وتم افتتاح المتحف عام 1986، وتم إجراء بعض الترميمات في متحف المجوهرات مرتين عام 1994 و عام 2003م، وتم إغلاقة بعد ثورة يناير للحفاظ على مقتنياته أثناء فترة الانفلات الأمني، ثم أعيد افتتاحه مره أخرى عام 2013.

كيف تذهب إلى متحف المجوهرات الملكية؟

يضم متحف المجوهرات الملكية عشر قاعات ملكية تروي الواحدة منها حكايتها الخاصة التي تصل لمئات السنوات، عبر جناحين غربي وشرقي  يربط بينهما ممر مستعرض وسط  حديقة ممتلئة بأشجار الزينة والنباتات المُزهرة.

ولكي تُطل على تلك الفترة الملكية البادئة من حكم محمد علي حتى الملك فاروق ما عليك إلا الذهاب للإسكندرية  والاستمتاع بهذه النوعية من التراث الفريد.

وكان المتحف في الأصل قصرًا ملكيًا لحفيدة محمد علي باشا والي مصر، الأميرة فاطمة الزهراء، وتحول لاستراحة رئاسة الجمهورية فيما بعد، ثم متحفًا عام 1999، وأخذ المتحف رونقه من احتوائه على المجوهرات الماسية والذهبية والأحجار الكريمة التي تملأ جميع أركانه من فترات ملكية مختلفة فهو يضم 11 ألفًا و500 قطعة تخص أفراد الأسر المالكة.

أهم قطع متحف المجوهرات الملكية

يضم القصر ألفا وخمسمائة قطعة أثرية من مجوهرات ومقتنيات أسرة محمد على باشا،جميعها تتنافس في الجمال والرقي، فنجد العديد من اللوحات الزيتية لملوك وأمراء الأسرة العلوية الحاكمة آنذاك، وكذلك بعض ساعات الجيب الخاصة ببعض أفراد العائلة، وبعض أدوات البناء التي صنع بعضها من العاج والذهب والبعض الآخر من الفضة والعقيق، والتي كان قد استخدمها الملك فؤاد الأول في وضع حجر أساس مشاريع مثل كوبري قصر النيل، ومحطة المياه والإنارة، وبناء مدرسة أسيوط الابتدائية، وتوجد أيضا العديد من النياشين وعلب السجائر الخاصة بأفراد العائلة وكذلك علبة النشوق الخاصة بمحمد علي باشا.

ولعل من أبرز المقتنيات في المتحف: تاج الملكة فريدة زوجة الملك فاروق الأولى وهو تاج مرصع بالماس واللؤلؤ، وتاج من البلاتين مرصع بالماس تعود ملكيته للملكة شويكار والتي كانت الزوجة الأولى للملك فؤاد، وكذلك مجموعة أطقم من الحلي للملكة ناريمان الزوجة الثانية للملك فاروق، كما توجد قطعاً من الحلي غاية في الجمال كانت للملكة الأم نازلي، ويضم المتحف مجموعة كبيرة من حلي الأميرة فوزية أخت الملك فاروق وزوجة شاه إيران، منها بروش من الألماس باسمها.

كما يحتضن المتحف مجموعات من المجوهرات والمقتنيات خاصة بالأميرات شقيقات الملك فاروق، فنجد مجموعة من الأساور والبروشات وحلي الشعر، ومنها حلية شعر (توكه) مصنوعة من البلاتين المرصع بالألماس، وكذلك محبس من البلاتين مرصع بالماس البرلنتيزينها اسم الأميرة فوزية، بجانب عقد من الذهب مرصع بألماس البرلنت واللؤلؤ يخص الأميرة فايزة.

وكذلك مجموعة الأميرتين سميحة وقدرية حسين كامل إبنتي السلطان حسين كامل وتضم مجموعة من ساعات الجيب المصنعة من الذهب المرصع بألماس البرلنت والفلمنك، وسوار ذهب مرصع بألماس البرلنت واللؤلؤ.

مقتنيات الملك فاروق

للملك فاروق العديد من المقتنيات داخل المتحف أهمها الطقم الذهبي الخاص بتتويج الملك فاروق، وكذلك كأس من الذهب على شكل شعلة وتعلوها صورة الملك فاروق، كما تضم مجموعته شطرنجاً مصنوع من الذهب الخالص وبعض الأحجار، وكان قد أهداه إليه الشاه محمد رضا بهلوي شاه إيران بمناسبة زواجه من الأميرة فوزية أخت الملك فاروق.
وتشمل المجموعة أيضا بعض أدوات الحلاقة الخاصة بالملك وبالأمير يوسف كمال، مثل ماكينة حلاقة ومرآة صغيرة بيد وعلبة للأمواس وطبق صغير وفرشاه ومجموعة للباديكير وبعض قنينات العطر.

مقتنيات الملكة نازلي في متحف المجوهرات الملكية

  • شطرنج من الذهب المموه بالمينا الملونة المرصع بالماس.
  • طبق من العقيق مهدى من قيصر روسيا.
  • صينية ذهبية عليها توقيع 110 من الباشوات.
  • عصا المارشاليه من الابنوس والذهب.

مجموعة الملكة صافيناز زوجة الملك فاروق 

  • تاج الملكة من البلاتين المرصع بالماس البرلنت وتوكة من الماس البرلنت.
  • دبابيس صدر من الذهب والبلاتين المرصع بالماس البرلنت والفلمنك.

مجموعات مجوهرات ملكية متنوعة

  • مجموعة الأمير محمد علي توفيق وهي تشمل على 12  فنجانًا من البلاتين والذهب ونحو 2753 فصًا من الماس البرنت والفلمنك، مع حافظة نقود من الذهب المرصع بالماس، بالإضافة إلى ساعة جيب خاصة بالسلاطين العثمانيين.
  • أما من عصر الخديوي سعيد باشا توجد مجموعة من الوشاحات والساعات الذهبية، والأوسمة والقلائد المصرية والتركية والأجنبية مرصعة بالمجوهرات والذهب.
  • وحوالي أربع آلاف عملة أثرية متنوعة.
  • ساعات من الذهب وصور بالمينا الملونة للخديوي إسماعيل والخديوي توفيق.

مجموعة تحف ومجوهرات الملك فؤاد

  • مقبض من ذهب مرصع بالماس.
  • ميداليات ذهبية ونياشين بصورته الشخصية.
  • تاج من البلاتين المرصع بالماس والبرلنت لزوجته الأميرة شويكار.
  • مجموعة مجوهرات الملكة نازلي من أهمها حلية من الذهب مرصعة بالماس البرلنت.

مجموعة مجوهرات الملكة ناريمان

مجموعات الأميرات فوزية أحمد فؤاد وفائزة أحمد فؤاد:

بهم مجموعة من الاساور والتوك ودبابيس الصدر من أهمها:

توكة من البلاتين المرصع بالماس عليها اسم «فوزية».

عقد ذهب مرصع بالماس البرلنت واللؤلؤ «فائزة».

مجموعة الأميرات سميحة وقدرية حسين كامل

مجموعة من ساعات الجيب من الذهب المرصع بالماس البرلنت والفلمنك وسوار ذهب مرصع بالماس البرلنت واللؤلؤ.

Booking.com

عنوان متحف المجوهرات الملكية

محطة زيزينيا، 27 شارع أحمد يحيى بجوار مدرسة زيزينيا.

مواعيد زيارة متحف المجوهرات الملكية بالاسكندرية

يفتح متحف المجوهرات الملكية أبوابه لجميع الزائرين ابتداءً من الساعة التاسعة صباحا حتى الساعة الخامسة مساءً، وبالنسبة لرحلات المؤسسات التعليمية فيجب التواصل مع إدارة المتحف عن طريق رقم الهاتف035828348 ، قبل موعد الرحلة بأسبوع على الأقل وذلك لترتيب الزيارة، ويتم إبلاغهم باسم الجهة المبعوثة منها الرحلة وعدد الزائرين والمرافقين لهم.

اسعار تذاكر متحف المجوهرات الملكية

الدخول للمصريين: 20 جنيهًا.

الدخول للطلاب: 5 جنيهات.

الدخول للسائحين: 50 جنيهًا.

تذكرة تصوير: 20 جنيهًا.

مصدر الصفحة الرسمية

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.