الرحالة و المسافرون العرب

عائق اللغة في السفر : ماذا تفعل إذا سافرت بلدًا لا يتحدث لغتك

عائق اللغة في السفر | إذا كنت من هواة السفر، ربما يكون الأمر ممتع للغاية حين تسطيع تحقيق حلمك في السفر إلى إحدى الدول من أجل السياحة لتعيش تجربة مثيرة تتعرف من خلالها على تاريخ تلك الدولة.

وليس التاريخ فحسب الذي ستراه في معالمها السياحية، بل تنسجم بين شعبها لترى الثقافة الخاصة به واللغات المتعددة، التي يمكنك مقابلتها على حسب الدولة التي ستذهبها، لفترة من الزمن تجعلك تتعرف أكثر على هذه الثقافة.

أو ربما تكون متجهًا لدولة ما بغرض العمل أو التجارة أو العلاج، لكن أيضًا رحلتك في هذه الحالة لن تخلوا من الجانب السياحي الممتع.

وما أن تختار الدولة التي ستتوجه إليها، وتسطتيع توفير ميزانية مناسبة لجولتك وتنجز إجراءات السفر الخاصة بك وتحزم أمتعتك فأنت جاهز لقضاء عدة أيام في رحلة استكشافية جديدة.

8 نصائح تخلصك من عائق اللغة في السفر

لكن ماذا لو كان شغفك تجاه دولة ما لا يتحدث شعبها لغة مشتركة بينكما كالعربية أو الإنجليزية، مثل الصين ودول شرق أسيا، فإذا كان الأمر كذلك فربما يشكل لك بعض القلق بشأن التعامل مع الناس عند وصولك.

الأمر الذي قد يعكر صفوك، أو يضعك في بعض المواقف المحرجة كأن تضل الطريق، أو يصعب عليك شراء شيء ما تحتاجه خلال جولته لصعوبة التفاهم مع الناس.

لذلك يقدم لك الرحالة عدة نصائح قدمها موقع ” b4i.travel“، يمكنك اتباعها إذا كنت مقدم على السفر لدولة لا تتحدث الإنجليزية أو العربية.

  • 1- تعلم 10 كلمات أساسية

سوف يكون الأمر مفيدًا للتغلب على عائق اللغة في السفر إذا تعلمت عدة كلمات أساسية في التعامل اليومي من لغة البلد التي ستتوجه إليها، مثل مرحبًا ووداعًا وشكرًا لك وكم التكلفة وأين، فبتلك الكلمات البسيطة يمكنك التواصل مع الناس والاحتكاك بهم بقدر المستطاع.

  • 2- الابتسامة تساعدك في عائق اللغة في السفر

إذا دخلت مكان ما أثناء التسوق في بلد أجنبي واحتجت إلى المساعدة ولا تعرف ماذا تقول، فالابتسامة هي أبسط أشكال التواصل والتي ستجعل الأشخاص يعرضون عليك المساعدة خاصة وأن ملامحك سيبدو عليها أنك شخص أجنبي، ولكن عليك الاطلاع على ثقافة الشعب قبل زيارته، فهناك شعوب لم تعتاد على الابتسام من الغرباء وربما لن يتقبلوا الأمر.

  • 3- التحدث بالإشارة

إذا عجزت عن توصيل كلامك فيمكنك التغلب على عائق اللغة في السفر من خلال الكلمات البسيطة التي حفظتها أو إذا نسيتها، فيمكنك التواصل بلغة الإشارة، فمثلًا إذا أردت الاعتذار يمكنك ضم يديك أمام ذقنك، فهي حركة توحي بالاعتذار، وكذلك يمكنك استخدام الإشارات في المواقف المختلفة، فتعلم منها الحركات الأساسية التي يسهل فهمها على الجميع.

  • 4- استخدم القلم والمفكرة

أيضًا حمل القلم والمفكرة في الحقيبة الخاصة بك شيء مهم، فإذا كنت تبحث عن مكان معين أو سلعة لا تعلم أي المتاجر أو المولات تبيعها في الشارع الذي تمر به، يمكنك رسم رسمة توضيحية للشيء الذي تريده وعرضه على أحد العابرين، وكذلك يمكنهم الرد عليك بنفس الطريقة.

  • 5- استخدام تطبيق مترجم

 تعتبر الخطوة الأفضل والأسهل لك وللمتعاملين مع، فيمكنك من خلال الهاتف الذكي الخاص بك تحميل أحد التطبيقات التي تساعدك على ترجمة أي نص، واستخدامها حين يتطلب الأمر ذلك.

  • 6- التعامل مع الأشخاص المناسبين

إذا أردت مساعدة من شخص ما ولا يوجد أمامك سوى أن تتحدث الإنجليزية فعليك محاولة اختيار الشخص المناسب الذي من الممكن أن يكون ملمًا ببعض كلمات اللغة، مثل الموظفين في المزارات السياحية مثلًا، ولا تلجأ للأشخاص العاديين الذين يمرون في الشارع فغالبًا ما يتبعون ثقافة بلدهم ويتحدثون اللغة المحلية الخاصة بهم فقط .

  • 7- حمل خريطة باللغة المحلية

عادة ما يتم تسليم خرائط للمدينة في الفنادق التي ستقيم بها كسائح خلال فترة وجودك بهذه المدينة، فإذا أردت التجول دون مرشدك السياحي لشراء بعض الأغراض، فبإمكنك أن تطلب منه وضع علامة على المكان الذي تريده بالخريطة حتى يسهل التواصل عندما تسأل عنه أحد المارة في الشارع، للتغلب على عائق اللغة في السفر

  • 8- التصوير يجعلك تتغلب على عائق اللغة في السفر

استخدام كاميرة الموبايل الخاص بك هي خدعة بسيطة يمكنها مساعدتك على العودة للفندق من أحد الأماكن عندما لا تستطيع قرائة اللافتات في الشوارع، وذلك من خلال التقاط الصور من حين لآخر لتحديد مكان وجودك مع كل تغير للاتجاه، فهذا سيسهل عليك إيجاد طريقك والتغلب على عائق اللغة في السفر.. وكذلك يمكنك عرض الصور التي تريدها من مأكل أو ملبس على الباعة وغيرهم.