الرحالة و المسافرون العرب

رحلتي الى تايلند : الحياة مجانًا “رحمة ونور” على روح الملك “حفظه الله”

رحلتي الى تايلند | الرحالة | رحلة- أحمد بلال:

 

بعد رحلة مرهقة على طيران الاتحاد، وصلت العاصمة التايلاندية، بانكوك، عشان ابدأ رحلتي الى تايلند مع آخر ضوء للنهار. الجو كان عامل كوكتيل كده كفيل إنه يخليك تفكر في البقاء بالمطار عشان التكييف، حر ورطوبة عالية ومطر مع بعض.

في المطار انت مش مضطر إنك تاخد تاكسي للوصول إلى وسط بانكوك ، اللي بيبعد عنه حوالي 30 كيلو متر، هتلاقي متعلق في كل مكان إرشادات للوصول بطرق مختلفة، من بينها قطارات ومترو (مش تحت الأرض بالعكس بيمشي فوق كباري واسمه قطار السماء).

كذلك هتلاقي أتوبيسات، وتاكسيات عامة ومخصوص وليموزين، وفي أرقام تليفون تقدر تتصل بيها عشان تحجز، المهم أخدت ميني باص لمنطقة “خاو سان”، اللي كنت حاجز هوستيل فيها، ودي مركز تجمع الرحالة في بانكوك ومن المكان ده بدأت رحلتي الى تايلند

بوابة السفر و السياحة في تايلاند

رحلتي الى تايلند

الليلة الأولى في رحلتي الى تايلند قضيتها استكشاف سريع، وتاني يوم من الصبح بدري نزلت فطرت في الهوستيل، وبدأت أتحرك. كالعادة في المناطق اللي فيها أجانب بتلاقي ناس بتسألك لو عايز تحجز رحلة، أو تنادي تشتري منها حاجة سياحية، لقيت حد كلمني إذا كنت عايز أحجز لـ بوكيت، وبدأ ياخد ويدي في الكلام، وينصحني أروح فين في بانكوك، المهم قالي اركب توك توك وروح، التوك توك ببلاش!.

الطبيعي جدًا في موقف زي ده، إني اتأكد إن اللي قدامي نصاب، فلقيته بيكمل والأتوبيس كمان ببلاش بخطوطه المختلفة، قررت في اللحظة دي إني أنهي الكلام وأمشي، فقلت له طالما كله ببلاش اديني خريطة زي اللي معاك ببلاش.

طبعًا قالي مش معايا غيرها، بس لقيته أخدني من ايدي عداني الطريق وراح لحد من رجال الشرطة (فيما يبدو شرطة سياحة) وقاله إني عايز خريطة، فالشرطي طلب من حد يدخل المكتب بتاعه وجاب لي خريطة مستعملة يبدو إنها كانت تخصه شخصيًا، وبعدين قالي يالا شوف عايز تروح فين واركب توكتوك ببلاش!.

 

برنامج سياحي في بانكوك

في اللحظة دي مبقيتش عارف مين فينا صح.. هل في حاجة أنا مش قادر أترجمها أو أفهمها؟.. هل الشرطة متعاونة مع “النصابين”؟. المهم الراجل ما استناش، لقيته مسك الخريطة وعمل لي برنامج سياحي في بانكوك لأول يوم في رحلة تايلند ، من ضمنه زيارة لمركز معلومات حكومي خاص بالسياحة، عشان أروح هناك أعرف منهم اللي عايزه ولو عايز أي خدمة تخص الحجز.

بعد ما خلص قالي خد توك توك ببلاش، فترددت، فقالي تعالى وراح لتوك توك، ورا له ع الخريطة البرنامج اللي عملهولي، وقالي يالا اركب ومتدفعش فلوس، وكتب لي اسمه ورقم تليفونه ع الخريطة. 😀 طبعًا دلوقتي موضوع أبو بلاش ده في رحلتي الى تايلند بقى أوامر من جهة سيادية أنا مليش دعوة بيه 😀 اتطمنت وأخدت التوك توك واتحركنا على أول مكان ( برنامج رحلتي الى تايلند كامل يمكن الاطلاع عليه في هذا التقرير: برنامج سياحي في تايلاند لمدة 7 أيام

المهم برضه مدخلش في دماغي موضوع انه ينتظرني والكلام ده، أكي هيزوغ، فسألت السواق لما نزلت: هتمشي؟، قال لي: لا هستناك هنا!.. سألته تاني: ممكن تستنى قد ايه؟.. قال لي: ده يتوقف عليك.

المواصلات في بانكوك مجانا

دخلت المعبد، والراجل كمل معايا اليوم الأول في رحلتي الى تايلند ، يوديني المكان وينتظرني لحد ما أخلص وأخرج له، سألته ليه المواصلات النهارده ببلاش، فقالي عشان في حالة حداد لمدة عام، على الملك، بوميبول أدوليادي.

كما سمحت بالمواصلات العامة مجانًا لتسمح للشعب بإلقاء نظرة الوداع عليه، أو توديع رفاته، في مثواه الأخير بجراند بالاس، أحد أهم الاماكن السياحية في بانكوك ومقر ملوك تايلاند القدامى.

بوابة السفر و السياحة في بانكوك

نصائح السفر الى تايلند
تايلانديون يسجدون أمام صورة الملك الراحل قبالة جراند بالاس – رحلتي الى تايلند

السفر الى تايلاند بملابس الحداد

صور الملك الراحل في كل شبر، أثناء رحلتي لتايلند ، وكلمة تايلاند تتشح بالسواد دي منطبقة حرفيًا على الحالة اللي البلاد فيها حالًا. القماش الأسود بطول الشوارع يمين وشمال، كل البشر لابسين أسود، لدرجة إن المواقع الإلكترونية هنا وبينها جوجل برضه اتحول للون الأسود

حتى كنت رايح النهارده عند جراند بالاس ، ففي حد قالي مش هيسمحوا لي بدخول المنطقة لأني مش لابس أسود، بس امبارح كنت هناك بالفعل ومكانش ممنوع ولا حاجة، كل الأجانب كانوا بلبسهم عادي.

جوجل يتشح بالسواد في رحلتي الى تايلند

المهم كنت طالع من معبد wat pho ببص لقيت الدنيا مقلوبة، وطوفان من البشر بالملابس السوداء، أتاريني خرجت من الباب اللي قريب من “جراند بالاس“. الشوارع مقفولة إلا للمشاة، وفي تفتيش، والشرطة والجيش في كل مكان، وطول ما أنا ماشي، في متطوعين يبدو أنهم طلاب واقفين بيوزعوا أكل ومياه وعصائر وفواكه، “رحمة ونور” (زي ما بنقول) على روح جلالته.

رحلتي الى تايلند الأكل مجانا

الحقيقة ده كان وقت غدا، فالحمد لله أكلت وشربت وحليت، وقلت برضه نعمل بأصلنا وأروح ألقي نظرة الوداع أنا كمان، 😀 فقالوا لي ممنوع للأجانب، فكملت طريقي، وبعدين ركبت أتوبيس، وبسأل الكمساري، بكام الأجرة، قالي: كله ببلاش. 😀

التعليقات مغلقة.