الرئيسية / أفريقيا / اسوان .. ذاكرة مصر التاريخية وعروس النيل الأجمل: دليل سياحي شامل
اسوان
اسوان

اسوان .. ذاكرة مصر التاريخية وعروس النيل الأجمل: دليل سياحي شامل

اسوان | الرحالة |

 

اسوان هي واحدة من أكثر المدن المصرية شاعرية وروعة. تقع في جنوب مصر، وهي مكان رائع ستستمتع فيه باكتشاف التاريخ الملحمي لهذه البلد بعيدًا عن زحام القاهرة. فهناك، يمكنك ركوب الفلوكة (سفينة شراعية تقليدية) والتجول بها حول جزيرة فيلة فضلاً عن استكشاف أطلال معبد خنوم.

 

وتضم اسوان كثيراً من المعالم الأثرية التي ترجع إلى مختلف العصور. حيث تنتشر المعابد بطول المحافظة من الجنوب إلى الشمال في أبو سمبل وكلابشة وفيله وكوم أمبو وإدفو. بالإضافة إلى المسلة الناقصة و متحف النوبة الشهير والمعابد الصخرية على شاطئ بحيرة ناصر.

 

اقرأ أيضًا: متحف النوبة | نافذة على تاريخ وتراث بلاد الذهب: يضم 3000 قطعة أثرية

 

كذلك توجد في اسوان معالم سياحية حديثة ذات شهرة عالمية، ومن أهمها السد العالي وحديقة النباتات والحديقة الاستوائية، اشتهرت اسوان في العصور التاريخية بأحجارها الصلبة التي حفظت تاريخ مصر مدونًا عليها، وكذلك بموقعها الجغرافي والاستراتيجي حيث كان من أهم واجبات الإقليم تأمين الحدود الجنوبية لمصر.

 

كما كانت اسوان مركز لتجمع الجيوش حينما حاول ملوك الدولة الوسطى مد سلطانهم جنوب ولعبت اسوان دوراً خاصاً أثناء جهاد المصريين لطرد الهكسوس وتكوين الدولة الحديثة وقد اشتهر قائدان من أهل هذا الإقليم ببسالتهم وهما أحمس بن أبانا و أحمس بن نخت ومقبرتهما بالمحاميد تحويان نقوشاً تحدثنا عن أعمالهما الباهرة وجهادهما في سبيل وطنهم.

 

معالم اسوان السياحية

 

تضم اسوان عدد كبير من المعابد الصغيرة، من بينها معبد أمنحوتب الثالث، وهيكل تحوت، المعبد البطلمي. كما يمكن لزائر مدينة اسوان مشاهدة أثار مدينة الكاب والتي تضم العديد من المقابر من بينها مقبرة النبلاء، ومقبرة أحمس، ومقبرة سيتاو، وتعود تسمية مدينة الكاب إلي الألهة نخبت.

 

كذلك تقع جبانة العناني في المنطقة المحيطة بنفق السكة الحديد في اسوان عبارة عن مجموعة من القباب تضم رفات رؤساء بنى الكنز والذي كان لهم دور كبير في ازدهار مدينة اسوان فترة رئاستهم.

 

معبد كلابشة

 

أما معبد كلابشة فهو واحد من أفخم معابد بلاد النوبة وهو على بعد57 كم من خزان اسوان ويرجع تاريخه إلى أوائل العصر الروماني وقد بنى في فترة الإمبراطور أغسطس وكرس لعبادة الإله ماندوليس بالإضافة إلى أوزوريس وإيزيس.

 

معبد بيت الوالي والدكة

 

ويقع معبد بيت الوالي  في المنطقة المرتفعة على مقربه من معبد كلابشة بني في عصر الملك رمسيس الثاني وهو منحوت في الصخر بالقرب من السد العالي. أما معبد الدكة فيقع على بعد 20 كم جنوبي جرف حسين وهو من عصر البطالمة ساهم العديد من الملوك في إقامة ونقش هذا المعبد مثل بطليموس الرابع والثامن والإمبراطور الروماني أغسطس. كذلك يقع معبد الدر المحفور بأكمله في الصخر على مسافة 206 كم من خزان اسوان حيث بناه رمسيس الثاني في منطقة النوبة.

 

 معبدا السبوع وعمدا

 

يقع معبد السبوع يقع في منطقة وادي العرب على بعد 158 كم جنوب خزان اسوان وهو معبد صغير كان مكرسا لعبادة الآلهة المحلية على شكل حورس وفى أماكن أخرى على شكل آمون، أما معبد عمدا فيقع على بعد 300 كم من خزان اسوان، وبني في عصر كل من تحتمس الثالث وأمنحتب الثاني وقد كرس لعبادة كل من آمون ورع.

 

اقرأ أيضًا: معبد الكرنك | دليلك الشامل لزيارة معابد الكرنك: أقدم مجمع أديان في التاريخ

 

الاقصر واسوان
الاقصر واسوان

 

معبد أبو سمبل الكبير

 

واجهة المعبد بها أربعة تماثيل ضخمة للملك رمسيس الثاني جالسا على عرشه مرتديا التاج المزدوج لمصر العليا والسفلى تتوسطها بوابة المعبد وقد خصص هذا المعبد لعبادة الإله رع حور أخت إله الشمس المشرقة ومن المعجزات الفلكية التي يشهدها معبد أبو سمبل، دخول أشعة الشمس لتشرق على هذه التماثيل مرتين كل عام الأولى 22 فبراير بمناسبة جلوس الملك العظيم رمسيس الثاني على العرش والثانية 22 أكتوبر بمناسبة ذكرى مولده.

 

 

 

 معبد أبو سمبل الصغير

 

ويطلق عليه أيضا اسم معبد حتحور آلهة الحب والموسيقى والجمال. بناه الملك رمسيس الثاني تخليدا لزوجته المحبوبة نفرتارى ويمتاز المعبد بجمال رسومه ووضوح ألوانه رغم صغر حجمه مقارنه بالمعبد الكبير.

 

معبد أبو سمبل الصغير عبارة عن صالتين وفى نهاية المعبد قدس الأقداس وكان به تمثال للإلهة حتحور على شكل بقره وتمثالان لرمسيس الثاني ونفرتارى، لم يبقى منهما شيء. وفى واجهة المعبد يوجد 6 تماثيل ضخمه لرمسيس الثاني وتمثالان لنفرتارى رع حور اختى.

 

معبد فيلة

 

معبد فيلة من المعابد التي تم إنقاذها ونقلت إلى جزيرة اجيلكا عام 1972-1980 بمساعدة اليونسكو ويضم 15 جزء معماري أكبرها معبد إيزيس الذي شيد في عهد بطليموس الثاني، وهو من أكمل المعابد المصرية، به معبد الماميزى أي بيت الولادة وأيضا جوسق تراجان، ومعبد حتحور وبوابة ومقياس النيل ومعبد كلوديس ومعبد ماندوليس وتحول المعبد إلى كنيسة في العصر المسيحي.

 

 جزيرة ألفنتين

 

هي جزيرة في مواجهة مدينة اسوان عرفت في النصوص المصرية باسم أبو أي سن الفيل وأصبحت في اليونانية ألفنتين، ربما لأنها مركز لتجارة سن الفيل تضم معبد خنوم وثالوث ساتت وعنت إلى جانب وجود مقياس النيل وجبانة الكبش المقدس وبوابة الملك أمنحتب الثاني.

 

خزان اسوان القديم

 

بدأ إنشاء الخزان عام 1897 وتم الانتهاء منه عام 1902 وتم تعليته عام 1912 ثم التعلية الثانية 1934، ليقوم بحجز المياه أثناء الفيضانات حيث يتم تصريف المياه بالكميات اللازمة للري، خلال فترة التحاريق ويبلغ طول الخزان 2141 م وعرضه 9 أمتار، به 180 بوابة وهو مبنى من الحجر الجرانيت المتوافر بالمنطقة، وتم استغلال المياه المندفعة إليه لعمل محطتي للكهرباء إحداهما محطة اسوان الأولى والأخرى محطة كهرباء اسوان الثانية.

 

اقرأ أيضًا: وادي الملوك : هنا بدأ فراعنة مصر حياتهم الأبدية وولدت أسطورة لعنة الفراعنة

 

 السد العالي

 

يبعد موقع السد عن قلب مدينة اسوان بحوالي 17 كم، وهو عبارة عن مبنى ركامي، يتكون من الصخور الجرانيتية والرمال والطين الاسواني، ويعتبر من اكبر المشروعات الهندسية في القرن العشرين، وملحق به محطة لتوليد الكهرباء تولد 10 مليارات كيلو وات ساعة سنويا. ويعتبر السد العالي خزانا صناعيا لمياه الري إلا أن التخزين فيه تخزين قومي لسد حاجة البلاد من المياه والطاقة وهو مزار سياحي هام مع رمز الصداقة المصرية- الروسية المقام بجانبه.

 

اسوان
التوابل في سوق اسوان

 

جزيرة النباتات أو الحديقة الاستوائية الدولية

 

تقع الحديقة على جزيرة في وسط النيل بمساحة 17 فدان في مواجهة مدينة اسوان، وعلى الشرق منها جزيرة ألفنتين التي تضم متحف آثار اسوان، وتواجهها من الغرب ضفة النيل التي يعلوها قبة أبو الهوا ومقابر النبلاء وأقصى عرض للجزيرة 115 متر. ولما كانت الحديقة النباتية تضم مجموعة نادرة من النباتات الاستوائية وشبه الاستوائية فإنها تعتبر من أهم المراكز البحثية في مصر وواحدة من أندر الحدائق النباتية في العالم لذا تعتبر من المزارات السياحية الهامة في اسوان.

 

ضريح أغاخان

 

وعلى إحدى روابي البر الغربي للنيل في اسوان وفي مواجهة الحديقة النباتية، يمكن لزائر المدينة مشاهدة ضريح السلطان محمد شاه الحسيني زعيم الطائفة الإسماعيلية والشهير بلقب الأغاخان، والذي كان قد حضر لزيارة اسوان في مطلع القرن الماضي فوقع في غرامها، وقرر أن يزور المدينة كل شتاء.

 

يتطور العشق ليبني لنفسه قبراً على إحدى رباها ويوصي بأن يدفن فيه، وهو ما حدث بعد وفاته في العام 1959، بعدها ظلت زوجته البيجوم أغاخان حريصة على زيارته كل عام في مقبرته التي باتت مزاراً سياحياً بارزاً، ولتوصي هي الأخرى بأن تدفن مع زوجها حين تأتي منيتها وهو ما حدث عندما ماتت.

 

اقرأ أيضًا: برنامج كامل لرحلة الأقصر واسوان: المزارات والتكاليف

 

عروض فنادق أسوان



Booking.com

شاهد أيضاً

حلايب وشلاتين

حلايب وشلاتين | مغامرة في جنوب مصر: واحة خضراء في قلب الصحراء

حلايب وشلاتين | الرحالة | رحلة- أسامة عبد الحميد:   حلايب وشلاتين مكان مختلف كلياً …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *