السيد مصطفى يواصل رحلته في جيونج جو: الأقصر بلدهم بلد سواح

السيد مصطفى يواصل رحلته في جيونج جو: الأقصر بلدهم بلد سواح

Icon فبراير 17, 2017
Icon By Ahmed Belal
Icon 0 comments

رحلة- السيد مصطفى:

جيونج جو Gyeongju، الأقصر بتاع كوريا الجنوبية، دي عاصمة ممكلة سيلا القديمة وفيها وادي الملوك ومقابر عيلة سيلا الإمبراطورية وكمان كانت عاصمة كوريا في عهد عيلة سيلا الحاكمة قبل الانتقال الي سيول في عهد عيلة جيسون.

المدينة على طريق بين بسوان وسيول وممكن توصلها بأسهل طريقة عن طرق القطر، وهناك بتاخد أتوبيس يطلع بيك الجبل، المكان مصنف إرث إنساني على لايحة اليونسكو للآثار الإنسانية المهمة، ولازال يتم استخدام معبد بوذا هناك لأغراض دينية لأنه في مكان مرتفع في الجبل ومقدس عند البوذيين وممنوع التصوير داخله.

الفن في المكان ده هو قبة بوذا هما معتبرينها من عجايب المعمار الإنساني والهندسي، طبعا انت كمصري علشان شفت قبب جوامع وكنايس كتير فطبعا ممكن تستغرب إن ازاي دي معجزة أصلا، بس بالنسبة ليهم دي معجزة معمارية رغم صغر حجمها، هي مرتفعة عن الأرض حوالي ستة متر فقط لاغير.

عندهم مشروع شغالين عليه وهو إحياء العاصمة القديمة لمملكة سيلا ومعتبرينه مشروع ضخم لإحياء التراث الكوري القديم. الناس في المنطقة دي بحكم احتكاكهم بالسياح بيتكلموا إنجليزي كويس وكمان في الربيع عندهم حقول كاملة لعباد الشمس وأشجار التوت بتخلي المنظر روعة، في الشتاء. نصيحة بلاش علشان الجو في الجبل تلج موت هناك.

أنا لقيت هناك سياح من على مستوي العالم، حاول انك تختم جولتك في القصر الإمبراطوري بالليل علشان بيعملوا إضاءة أكتر من ممتازة للقصر بالليل، تحس إن الإمبراطور لسة عايش جوه القصر.

المقابر الملكية مفيش فيها رسومات ولا حاجة زي وادي الملوك عندنا في الأقصر، علشان هم كانوا بيدفنوا ويرموا تراب فوق التوابيت فالمقابر عبارة عن تلال ولكن الكنوز بتاعتها موجودة بعد استخراجها في متاحف كوريا، وبالأخص في متحف كوريا الوطني في سيول.

التسويق والنظام وإتاحة المعلومات للجميع هي سبب تقدم كوريا في المجال السياحي على الرغم من انها بعيدة ولكن هي فعلا بتتنافس مع اليابان والصين في جذب عدد السياح ليها وهم ناجحين في ده فعليا.

اقرأ إيضا